خاطرة بعنوان : أرجوك ربي ضع حداً لما يجري , دلّني إليك وخذ بيدي

خاطرة بعنوان : أرجوك ربي ضع حداً لما يجري , دلّني إليك وخذ بيدي

خواطر نبض 

خاطرة بعنوان : أرجوك ربي ضع حداً لما يجري , دلّني إليك وخذ بيدي 

حبيبي يا الله ..
اكتبُ لك هذه الرسالة رغم ثقتي بأنك تعلم كل ما يجول في خاطري ولكنني سأكتب

يا الله أعلم أنك غاضبٌ مني كثيرآ ، تمهلني الكثير كي لا أتألم ،

ولكني في كل مرة أسقط رغمآ عني ، أنا ضعيفة يا الله هش ٌ ولا إجيد التمسك بحبك ،

الحياة دوما ما تأخذني نحو أهوائي واستجيبُ لها ،

ولكني أحبك كثير ولا اريدُ عصيان أمرك ، فثبت قلبي يا الله على طاعتك ،

أقسم أن لا شيء يؤلمني غير خوفي من غضبك علي ..ف ياالله اكفني غضبك وارض عني
لقد تأذيتُ يا الله كثيرآ ، لقد اقتلعوا قلبي أقتلعوه من وسط يأسي وضعفي ، سامحني يا الله .
لقد حاولت ، حاولتُ كثيرا ولكني لم انجح ، لقد كانت أهوائي تهزمني في كل مرة أنوي بها قربك ، أنا خائبٌ جدا وأشعر أني منهمك مما يدور بي .
ارجوك يا الله ، ضع حدا لك ما يجري بي ، دُلني إليك ، أحتضن ضعفي قليلآ ، ضع حدا لهذا العبث الذي يسكنني ..
الله .
أعلم أنك تسمعني ، خذ بيدي إليك .
قربني منك ..
إني أحتاجك كثيرا ، فكن معي . 

#الصغيرة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: